أكبر مركّب لذبح الدواجن بعين وسارة سيدخل حيّز الخدمة في الثلاثي الثاني من 2016

سيدخل مركب ذبح الدواجن بعين وسارة حيّز الإنتاج خلال الثلاثي الثاني من سنة 2016 حسبما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية خلال معاينة وزير الداخلية والجماعات المحلية، نور الدين بدوي، لهذا المشروع الإستثماري الخاص.

ويُعتبر هذا المذبح العصري، للمستثمر “خيذر عبد القادر”، الأكبر من نوعه افريقيا وكذا توفره على آخر التكنولوجيا الحديثة في سلسلة الذبح. حيث تقدر طاقة الذبح بـ 6000 دجاجة و2000 ديك رومي في الساعة. كما أن ذات المشروع سيوفر حوالي 500 منصب عمل دائم.