تراجع أسعار المحروقات لا يمثل خطرا داهما على الجزائر (خبير)

image_pdfimage_print

معسكر- اعتبر الخبير الاقتصادي والمندوب السابق لدى الحكومة مكلف بالإنعاش الاقتصادي السيد عبد القادر خليل يوم السبت بمعسكر أن تراجع أسعار المحروقات "لا يمثل خطرا داهما على الجزائر".

وأوضح السيد خليل في تصريح للصحافة على هامش ملتقى حول دور تقنيات المعلومات في التنمية نظمته جمعية قدامى تلاميذ ثانوية "جمال الدين الأفغاني" لعاصمة الولاية أن الإجراءات التي اتخذتها الدولة خلال السنوات الأخيرة في المجال المالي تستطيع

على المدى القصير والمتوسط استيعاب التراجع المسجل حاليا في أسعار المحروقات.

وأشار إلى أن الاستثمارات الكبيرة في البنية التحتية من طرقات وسكة حديدية وموانئ ومطارات كفيلة بدفع الاستثمارات في مختلف المجالات وخاصة في القطاع الفلاحي وهو ما يمثل بديلا على المدى البعيد للاعتماد على تصدير المحروقات.

وأضاف في نفس السياق أن قطاع الفلاحة يتوفر على إمكانيات كبيرة معتبرا أنه غير مستغل لحد الآن بالشكل اللائق حتى في شمال البلاد ناهيك عن إمكانية استغلال حوالي 200 ألف هكتار من الأراضي الزراعية الجيدة في الجنوب.

وأثنى نفس المتحدث على المشاريع التي أطلقتها الحكومة في مجال الري وعلى رأسها تحلية مياه البحر وتوجيهها للشرب للسماح بتحويل المياه السطحية والجوفية إلى السقي الفلاحي.

ومن جهته  قدم أستاذ الإعلام الآلي بجامعة وهران السيد سنوسي محمد خلال هذا اللقاء مداخلة حول الأنترنت ووسائل التواصل الإجتماعي ودورها في التنمية فيما تناولت الأستاذة حنطاز مليكة من جامعة الجزائر 2 موضوع دور التربية الوطنية في دعم التنمية.