تسويق نوع جديد من الفرينة مخصصة حصريا لصنع الخبز بدءا من جويلية

الجزائر – ستشرع شركة تسيير المساهمات “سيقرو” ابتداء من شهرجويلية المقبل في تسويق نوع جديد من الفرينة عبر مجمعات الرياض التابعة لها بسعر1.880 دج  للقنطار الواحد، حسبما أكدته يوم الاربعاء الرئيس المدير العام لمجمعالرياض الجزائر السيدة إيخناش جميلة.

 ويحتوي هذا المنتوج الجديد على 70 في المائة من دقيق القمح اللين (الفرينة)  و30 في المائة من السميد الرفيع  بحيث سيوجه بصفة حصرية لصناعة مختلف انواع الخبز  ويوزع على المخابز وعلى المواطنين الراغبين في استعماله.

ويهدف تسويق هذه الفرينة الجديدة الى ضمان عدم تحويل مادة الفرينة الصافيةوالمدعمة من طرف الدولة عن هدفها وتوجيهها حصريا لصناعة الخبز.

وسيمكن هذا المنتوج من تخفيض أسعار بيع الخبز في السوق إلى  حدود 5ر7 دجللخبز العادي  بعد استفادة الخبازين من تخفيضات في سعر هذه المادة الاولية ما يتيحلهم توفير 120 دج للقنطار الواحد مقارنة بسعر الفرينة العادية المدعمة والتي يبلغسعر القنطار منها 2.000 دج.

يذكر أن سعر الخبز المدعم من طرف الدولة والمحدد ب 5ر7 دج بالنسبة للخبزالعادي و 5ر8 دج للخبز المحسن لم يتغير منذ 1996 إلا أن سعر هذه الأخيرة يباع ب10 دج في معظم مخابز الوطن.

وتم إخضاع هذا المنتوج وفق السيدة ايخناش إلى تجارب مخبرية عديدة للتأكدمن مدى توفره على القيمة الغذائية المناسبة حيث أثبتت النتائج توفره على نسبة هامةمن البروتين وملائمته لشروط الصحة والسلامة.

كما أخضع هذا النوع من الفرينة إلى اختبارات الجودة والنوعية من طرف مصالحوزارة التجارة.

 ويهدف المجمع حسب نفس المتحدثة إلى المسهمة في التخفيف من فاتورة استيرادالقمح.

هذه الميزة ستقطع الطريق -حسب السيدة ايخناش- على بعض اصحاب المخابز الذينيعمدون إلى توجيه الفرينة المدعمة  لصناعة الحلويات.

 وأضافت المتحدثة أن مجمع الرياض عبر 5 ولايات  لن يكون قادرا على تغطيةالطلب من طرف المخابز عبر 48 ولاية لوحده  رغم بلوغ معدل الانتاج به 10.000 قنطارفي اليوم بالنسبة للفرينة و8000 قنطار بالنسبة للسميد ينتج مجمع العاصمة 4000قنطار يوميا منها.

وتم إنتاج هذا النوع الجديد بناء على طلب من طرف وزارة التجارة للبحثعن نوع خاص من الفرينة يوجه لانتاج الخبز فقط ويكون بسعر معقول وجودة تنافسية فيالسوق.

وأكد عدد من مسؤولي المطاحن الخاصة والمشاركين في الصالون الدولي للصناعةالغذائية “جزاقرو” نيتهم في انتاج هذا النوع من الفرينة.

في هذا السياق، قال مسؤول التصدير بمجمع “سيم” للمواد الغذائية السيد بولحيةوليد أن المجمع سيرحب بتعميم هذا النوع عبر وحداته في الولايات إذا ما لقي اهتمامامعتبرا من طرف المستهلكين.

من جهته رحب مدير التسويق لمجمع “لابال” السيد سليمان عاشو بالمنتوج  وأكدأن المجمع مستعد للمشاركة في انتاج هذا النوع من الفرينة الموجهة لانتاج الخبز.

وقال أن المرحلة الأولية لتسويق المنتوج ستكشف حجم الطلب الوطني ما يتيحللمجمع إصدار قرار بهذا الخصوص.