توزيع 200 محفظة مدرسية على التلاميذ اليتامى من طرف جمعية الإرشاد و الإصلاح بالجلفة

image_pdfimage_print

تحت شعار ''لحياة أكثر احسانا...نتأثر فيها ونؤثر''قامتغرفة التجارة والصناعة أولاد نايل بالجلفة بالتنسيق مع جمعية الإرشاد والإصلاح بتنظيم نشاط تضامني صبيحة يوم 12 سبتمبر 2013 احتضنته قاعة الديوان البلدي للثقافة والسياحة"سينما الكواكب سابقا" بعاصمة الولاية أين تم توزيع 200 محفظة مدرسية قدرت تكلفتها ب 2000 دينار جزائري للمحفظة الواحدة على الأطفال الأيتام من تلامذة المدارس من أبناء بلدية الجلفة.

 

الحفل حضره أعضاء من البرلمان وأعضاء من المجلسين البلدي والولائي إضافة إلى ممثلي بعض المديريات والأئمة وعائلات الأطفال المستفيدين من هذه المبادرة التضامنية،

 

بداية الحفل كانت بتلاوة ايات من الكتاب الحكيم بعدها تم الاستماع إلى مداولاتبعض المتدخلين على المنصة مبرزين أهمية هذه العملية التضامنية في أبعادها الاجتماعية والإنسانية تعزيزا للتآزر بين أفراد المجتمع الجلفاوي مصداقا لقوله صلى الله عليه وسلم " أَنَا وَكَافِلُ الْيَتِيمِ فِي الْجَنَّةِ هَكَذَا ، وَأَشَارَ بِالسَّبَّابَةِ وَالْوُسْطَى وَفَرَّجَ بَيْنَهُمَا شَيْئًا "..

 

من جانبها ثمنت العائلات الحاضرة مبادرة توزيع المحافظ، أين رأت فيها زرعا للابتسامة لدى شريحة الأطفال وذلك بدعمهم لمشوارهم الدراسي عبر استفادتهم من الأدوات المدرسيةتمكن أبناءهم من المضي قدما نحو النجاح...