“ريبيكا هيلز”، ممثلة غرفة التجارة والصناعية الجزائرية الألمانية

image_pdfimage_print

منحت ممثلة غرفة التجارة والصناعة الجزائرية الألمانية، “ريبيكا هيلز”، حوارا لـموقع ”صوت الجلفة” المحلي على هامش تنظيم اليوم الإعلامي حول ترقية النشاطات التجارية بين الجزائر وألمانيا بالجلفة تطرقت فيه إلى أهداف اليوم الإعلامي وفرص تصدير منتجات الجلفة نحو السوق الألمانية.

صوت الجلفة: هل يمكن لك أن تشرحي لنا أهداف هذا اليوم الإعلامي؟

ريبيكا هيلز: الأهداف من وراء هذا اليوم الإعلامي هو لقاء المتعاملين الاقتصاديين لولاية الجلفة والمنخرطين في غرفة التجارة والصناعة “أولاد نايل” وذلك لمعرفة احتياجاتهم فيما يتعلق بالشراكات وسبل ربط اتصالات بشركات ألمانية وتحسيسهم بالإمكانيات الاستثمارية التي تتيحها السوق الألماني في مجال التصدير خاصة في شعبة الصناعة الغذائية والفلاحة.

وعليه فقد أعددنا نحن وغرفة التجارة والصناعة بالجلفة برنامجا يتضمن التعريف بنشاطات غرفة التجارة والصناعية الجزائرية الألمانية من أجل تشجيع كل المبادرات الاقتصادية بالمنطقة من أجل الانضمام والانخراط في الغرفة الجزائرية الألمانية والاستفادة من كل المزايا التي تمنحها كالمشاركة في الصالونات التي تقام في الجزائر وفي ألمانيا واستغلال فرص عرض وتقديم المنتوجات الخاصة بالجلفة وضمان ربط علاقات عمل مع رجال الإعمال الألمان في نفس التخصص بالإضافة إلى إعطاء نبذة عن متطلبات وحاجيات السوق الألمانية خاصة في مجال الصناعة الغذائية.

من خلال لقاءاتكم الفردية اليوم مع مختلف المستثمرين والمتعاملين الاقتصاديين من ولاية الجلفة، هل لمحتم فرص لربط علاقات برجال أعمال ألمان وتصدير منتوجات ولاية الجلفة نحو السوق الألمانية؟

تعرفت خلال لقاءاتي الفردية عن تميز ولاية الجلفة بإنتاج كبير ومتميز لبعض المنتوجات الغذائية كزيت الزيتون وهو منتوج محل اهتمام في ألمانيا نظرا لضعف إنتاجه محليا ويمكن القول أن السوق الألماني تتميز بطلب كبير فيما يخص زيت الزيتون بالإضافة إلى الحبوب الجافة وبعض المنتوجات الفلاحية وعليه فأنني أشجع منتجي هذه الشعبة على التقرب من مصالح الغرفة الجزائرية الألمانية والبقاء على اتصال معنا من أجل محاولة خلق فرص تصدير لهذه السلع نحو ألمانيا بما أن الفرصة متاحة لذلك.

هل خصصتم ضمن برنامجكم زيارة لوفد مستثمرين من ألمانيا إلى ولاية الجلفة من أجل التعرف أكثر على فرص الاستثمار الكبيرة التي تتوفر عليها ولما لا تجسيد مشاريع في إطار الشراكة مع المستثمرين المحليين؟

نحن جد مهتمين بتشجيع مستثمرين من ألمانيا من أجل زيارة الجلفة لكن يجب قبل ذلك بذل مجهود من طرف السلطات المحلية من أجل استضافتهم ودعوتهم ولما لا إرسال وفد من مستثمري المنطقة إلى ألمانيا للقائهم هناك وربط علاقات عمل معهم ونحن من جهتنا كغرفة تجارة وصناعة مستعدون لتحديد هوية بعض الشركات الألمانية المهتمة بمنتوجات المنطقة ولما لا التفكير في مشروع على مدى الطويل من أجل استضافة استثمارات ألمانية بولاية الجلفة.