سونلغاز و جنرال الكتريك تكرم الفائزين في مسابقة الابتكار الطاقوي

الجزائر – كافأ مجمع سونلغاز و الشركة الأمريكية جنرال إلكتريك يوم الأربعاء الجزائريين الستة الفائزين في مسابقة “الصناعة و تنمية المقاولة في الجزائر” التي تم إطلاقها في 2014 لتحديد المؤسسات الناشئة في مجال الابتكار الطاقوي.

وجرت مراسم تسليم جوائز هذه المسابقة بحضور الرئيس المدير العام لسونلغاز نور الدين بوطرفة و الرئيس المدير العام ل”جنرال الكتريك باور اند واتر” السيد ستيف بولز.

وقد تم إطلاق هذه المسابقة من طرف المجمعين الجزائري و الأمريكي لجمع الممولين و المؤسسات الناشئة حول مشروع مصنع إنتاج توربينات الغاز بباتنة الذي يشترك فيه الطرفان.

واستلم الفائزون الستة الذين تم اختيارهم في المرحلة الأولى من المسابقة جائزة بقيمة 808.400 دج لكل فائز إضافة إلى قبولهم في المرحلة المقبلة من المنافسة التي تقدر جائزتها بحوالي 021ر2 مليون دج لكل فائز.

وكانت سونلغاز و جنرال الكتريك قد أطلقتا في سبتمبر 2014 هذه المسابقة التي تتضمن برنامج ابتكار على مدار عدة سنوات بهدف تحديد و مرافقة الممولين و المؤسسات الناشئة و المقاولين الجزائريين القادرين على ضمان المهن الصناعية في قطاع الطاقة.

ويهدف هذا البرنامج أيضا إلى بناء سلسلة تموين لواحدة من أكبر المبادرات الصناعية بالبلاد و هو مشروع المركب الصناعي لانتاج توربينات الغاز بباتنة.

وقد تم توجيه هذه المسابقة إلى الممولين و المؤسسات الناشئة و أيضا الطلبة الذي يملكون القدرة على إنتاج قطع حديدية غير قابلة للصدأ سيتم استعمالها في أنظمة إحراق توربينات الغاز.

وفي تدخله خلال مراسيم تسليم الجوائز أبرز السيد بوطرفة ضرورة “الجمع بين الابتكار الصناعي و تنمية العبقرية المحلية” مضيفا أن الإستراتيجية الصناعية لسونلغاز مبنية على تحرير المبادرات و السماح للشباب الجزائري بالمشاركة في خلق الثروات.

وتمثل هذه المبادرة -حسبه- معلما آخرا للشراكة على المدى الطويل مع جنرال الكتريك في المجال الطاقوي.

ومن جانبه أكد الرئيس المدير العام ل “جنرال إلكتريك باور أند واتر” أن جنرال الكتريك تدعم الشراكات على المدى الطويل مع الجزائر “بالاعتماد على واحد من أقوى محركات النمو و هو الابتكار”.

وأضاف السيد بولز أن “خلق تجمع للمهنيين ذوي الكفاءات ووضع سلسلة قوية للتموين المحلي تعد من الأولويات الأساسية لمصنع باتنة التي ستساهم فيها هذه المبادرة كثيرا”.

وتشارك سونلغاز و جنرال الكتريك في مصنع عين ياقوت (باتنة) الذي سيدخل في الإنتاج ابتداء من 2017 بقدرة إنتاجية سنوية تتراوح بين 6 و 10 توربينات للغاز وهو ما يعادل 2.000 ميغاواط في السنة.

وسيسمح هذا المصنع  الذي تحوز سونلغاز على 51 بالمائة منه مقابل 49 بالمائة لجنرال الكتريك  بخلق 1.000 منصب شغل منها 400 منصب مباشر.