مشاركة غرفة التجارة والصناعة اولاد نايل بمعرض الموسياد الدولي


حول معرض الموصياد

إن معرض الموصياد الدولي الذي ابتدأ للمرة الأولى في العام 1993 في معرض إزمير الدولي بهدف تطوير التعاون التجاري وتأمين تعارف الأعضاء فيما بينهم، تمكن أن يصبح ماركة بحد ذاته وذلك من خلال عدد زائريه من الداخل والخارج الذين وصل عددهم منذ انطلاقته الأولى وحتى اليوم 1.8 مليون زائر.

يتم تنظيم معرض الموصياد الدولي مرة كل سنتين بتزامن مع مؤتمر منتدى الأعمال الدولي وذلك بدعم من وزارة الإقتصاد في الجمهورية التركية. هذا النشاط، ومن خلال الجمع بين رجال الأعمال المشاركين والمستثمرين، يقدم فرصاً جديدة لتحقيق التعاون التجاري والشراكات العالمية. وعبر تنظيم بحجم تجاري كبير وقلوب متحدة، يتم تنظيم هذا النشاط على مستوى عالمي بفضل مساحات العرض المشاركة محلياً ودولياً، ورجال الأعمال الضيوف القادمين من أسيا وأوروبا، ومن أفريقيا وصولاً إلى الجمهوريات التركية المختلفة.

أخلاق عالية – تكنولوجيا متقدمة:

يعتبر معرض الموصياد إحدى أكبر المعارض بحجم كثافة عدد الزوار الضيوف ومساحات العرض الخاصة بهم، وبعدد الشركات المشاركة والزوار سواء محليين من الخارج أين يلاقي اهتماماً كبيراً في عالم الأعمال وأوساط العمل.

وبخصوص طبعة 2014 فقد عرفت اهتماما كبيرا من طرف رجال الاعمال العرب خصوصا حيث عرفت مشاركة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان والعديد من وزراء المالية والتجارة لدول مختلفة من أنحاء العالم.

هذا وقد تمثلت مشاركة الغرفة في شخص كل من السادة: زعيتري عبد العزيز النائب الثاني لرئيس الغرفة والسيد طويل احمد عضو الجمعية ورئيس اللجنة التقنية للمالية والجباية والاستثمار  حيث تعرف موفدا الغرفة على جوانب المعرض وما يقدمه من افاق للتعاون المشترك بين رجال الاعمال على مستوى العالم.كما تسلما وسام المشاركة الذي منح للسيد زعيتري عبد العزيز تقديرا للمشاركة والتمثيل لرجال الاعمال بالولاية. كما تمت دعوة رئيس نادي الموسياد لإجراء زيارة للجزائر والولاية خصوصا لبحث امكانية عقد اتفاقيات تعاون مشترك في العديد من المجالات.

 musiad