ميناء الجزائر: تراجع محسوس في معدل آجال معالجة عبور المسافرين (المديرية العامة للجمارك)

و خلال حفل نظم بمناسبة احياء اليوم العالمي للجمارك أوضح بودرقي
أن الجهود التي يبذلها مختلف المتدخلين على مستوى مؤسسة ميناء الجزائر و كذا
المديرية العامة للجمارك قد سمحت “بتقليص بشكل محسوس” معدل آجال معالجة المسافرين
المرفوقين بسيارتهم خلال صائفة 2013 ال 1سا و 37 د مقابل 1 سا و 57 د في
سنة 2012 .

و بهدف ضمان استقبال جيد للمسافرين لاسيما أفراد الجالية الجزائرية المقيمين
بالخارج اتخذت الجمارك الجزائرية عدة اجراءات سمحت بتقليص معدل مدة معالجة المسافرين
المرفوقين بسيارتهم من 4 ساعات في سنة 2010 إلى 2 سا و 30 د في سنة 2011 ثم 1سا
و 57 د في سنة 2012 لنتوصل أخيرا إلى 1 سا و 37 د في صائفة 2013 .

و قد كانت هذه المبادرة ضمن أهم الاجراءات المتخذة خلال الندوة الوطنية
6 لاطارات الجمارك المنعقدة في أبريل 2013.

و تهدف الاجراءات الشاملة المتخذة خلال هذه الندوة إلى تقليص تكاليف جمركة
البضائع وآجالها وتخفيف الإجراءات الجمركية مع تكثيف المراقبة.

كما تعلق الأمر ايضا بتقليص آجال جمركة البضائع و اعادة دفع المراقبة ووضع
شباك موحد للجمركة و تحسين الاطار القانوني بهدف تقديم أفضل الخدمات اضافة إلى
تدعيم امكانيات الموارد البشرية من خلال الاعتماد على برنامج تأهيل و تكوين العمال.

و بالفعل فان الآجال القصوى لجمركة البضائع على مستوى ميناء الجزائر لن
تتجاوز ثمانية أيام: حيث أن المفتشين المكلفين بمعالجة التصريحات ملزمون بتبرير
كل تأخير يتجاوز هذه المهلة” حسبما أكده لوأج مسؤول بالمديرية الجهوية للجمارك
على مستوى ميناء الجزائر بوزينة ميلود.

في هذا الصدد اشار بوزينة مدير فرعي بالمصلحة التقنية الجمركية
على مستوى المديرية الجهوية للجمارك بميناء الجزائر إلى انه “لا ينبغي ان تتجاوز
آجال الجمركة 8 أيام منذ التصريح إلى غاية رفع البضائع لاسيما عند الاستيراد بما
أن المشكل لا يطرح عند التصدير لأن حجم الصادرات متحكم فيه”.

و في سنة 2013 اشارت حصيلة لمصالح المديرية الجهوية للجمارك التابعة لميناء
الجزائر إلى عبور 87202 مسافر انطلاقا من ميناء الجزائر فيما بلغ عدد المسافرين
الذين نزلوا به 85912 مسافر.

و بخصوص السيارات تم شحن 37310 وحدة و انزال 37612 سيارة من ميناء الجزائر
خلال نفس الفترة في حين أشارت ذات الحصيلة إلى معالجة 148 سفينة مسافرين مرفوقين
بسيارتهم بميناء الجزائر فيما رست 148 سفينة بنفس الميناء.