يوم إعلامي حول امتيازات الاستثمار بولاية بالجلفة

تجسيدا لمهام الشباك الوحيد اللامركزي لتطوير الاستثمار بالجلفة، نظم بحر الأسبوع الفارط، شباك ولاية الجلفة برعاية السيد والي الولاية، يوما إعلاميا بالمركز الثقافي الإسلامي بالتعاون مع بنك التنمية المحلية، ومشاركة صندوق ضمان قروض الاستثمار، وغرفة التجارة والصناعة، والنادي الاقتصادي الجزائري بالجلفة، حول امتيازات الاستثمار في ولاية الجلفة، وطرق التمويل إلى جانب الدعوة إلى تنويع نشاطات الاستثمار، والدفع بعجلة التنمية المحلية، حيث حضر هذه الفعالية مديرو التشغيل ، ووكالة التشغيل ، ومأمور السجل التجاري ، ومدير وكالة ومدير مركز التسهيل ، ومركز التكوين المتواصل ، وبعض ممثلي الوكالات والإدارات ذات الصلة ، كما حضر بعض المستثمرين ، والفاعلين في الجمعيات المحلية.

وقد تطرق مدير الشباك الوحيد لتطوير الاستثمار إلى مختلف الامتيازات التي تدخل في إطار النظام الاستثنائي ، مع المحفزات التي تزخر بها ولاية الجلفة وعلى رأسها الموقع الجيوستراتيجي ، وحركية التنمية التي تشهدها ، ومنها انجاز الحظيرة الصناعية المتطورة بعين وسارة ، ومشاريع الطريق المزدوج ، والسكك الحديدية ، والموانئ الجافة التي ستربط بميناء تيبازة والعاصمة، لتسهيل التصدير، مما يجعل ولاية الجلفة قطبا بامتياز للتصدير إلى إفريقيا.

كما تطرق مدير غرفة التجارة إلى عمل الغرفة من حيث تحفيز المستثمرين، وهو نفس الأمر الذي ذهب إليه رئيس النادي الاقتصادي الجزائري بالجلفة، فيما جاءت مداخلة مدير وكالة بنك التنمية المحلية عن الاجراءات الجديدة التي يتبناها البنك في طرق التمويل، هذه الطرق التي تمكن المستثمر من ضمان قرضه من طرف صندوق ضمان قروض الاستثمار، حيث أشار ممثل المدير العام لهذا الصندوق إلى المهام  وطرق الحصول على الضمان، مذكرا أن عدد المستفيدين بالنسبة لولاية الجلفة يبقى قليلا مقارنة بولايات أخرى، داعيا المعنيين إلى التقدم إلى مصالحه للاستفادة. وهنا جدد مدير الشباك اللامركزي للاستثمار ، طلبه بضرورة فتح فرع جهوي لهذا الصندوق على مستوى ولاية الجلفة يتكفل بولايات الهضاب والجنوب.

واختتم اليوم الاعلامي، الذي يتم تنظيمه دوريا طيلة السنة، بالتأكيد على تكثيف اللقاءات للدعوة للاستثمار عبر كامل بلديات الولاية ، وتنويع الاستثمارات للتخفيف من فاتورة الاستيراد ، واستحداث مناصب الشغل مساهمة في التنمية المحلية.

                                                                                                              نقلا عن موقع الجلفة انفو